الخميس , سبتمبر 16 2021
الرئيسية / أخبار عامة / المركب التجاري بامزورن، مشروع جديد ينضاف الى قائمة المشاريع بالمنطقة

المركب التجاري بامزورن، مشروع جديد ينضاف الى قائمة المشاريع بالمنطقة

فري ريف: رضوان السكاكي

تصوير : على البركة

في اطار برنامج  التأهيل الحضري لمدينة امزورن  الذي أعطى انطلاقته عاهل البلاد محمد السادس  في زيارته لسنة الماضية للمدينة  بتاريخ 07 أكتوبر 2011،  بعد ذلك مباشرة  تم البدئ في  أشغال مختلف المشاريع، نخص بالذكر هنا مشروع المركب التجاري الذي تم بناءه  قرب بلدية امزورن وفي مكان المستودع البلدي سابقا.

هذا المشروع الذي سيفتح أبوابه قريبا أمام الساكنة وتجار المدينة، مولته بلدية امزورن عن طريق قرض من صندوق التجهيز الجماعي الذي تبلغ تكلفته المالية 10.155.72,00 درهم ، وتجدر الإشارة إلى أن المشروع صادق عليه المجلس في دورته العادية لشهر اكتوبر بتاريخ 20 اكتوبر      2009حيث وافق على تحيين مقررا لمجلس السابق بطلب قرض من صندوق التجهيز الجماعي لتمويل بناء المركب التجاري (السوق يومي)، حيث سيساهم هذا في تحسين أجواء ممارسة النشاط التجاري داخل المدينة والقضاء عن الفوضى التي يشهدها السوق اليومي نظرا لتواجده عند مدخل المدينة، وما لايعيشه المحيط من تسيب السلع  على مختلف الأرصفة وترك الأماكن داخل السوق فارغة مما يسبب فوضى واختناق في حركة السير، بالاضافة الى بقايا الأزبال وتكاثر الروائح التي تؤرق راحة الساكنة والمارة.

وفيما يخص طريقة توزيع المحلات التجارية، اجتمع رئيس بلدية امزورن يوم الخميس 19ابريل 2012 بمقر البلدية بتجار السوق اليومي بامزورن ، وبحضور باشا مدينة امزورن ورئيس جمعية الفتح للتجار الصغار والمتوسطين والحرفيين للتداول في شأن مشروع المركب التجاري الذي يعرف اللمسات الأخيرة من الأشغال، كما طمأن رئيس بلدية امزورن على مستقبل تجارتهم، و حثهم على تأجيل الحديث عن توزيع الدكاكين حتى تكتمل الأشغال،  كما أكد من جهة أخرى أن المجلس لن يتدخل في طريقة التوزيع، وأن العملية ستتكلف بها جمعية التجار في اجتماعاتها مع منخرطيها، والمجلس سيتوصل فقط بلائحة المستفيدين بناء على الاحصائيات المتفق عليها في بداية المشروع، كما أن المجلس والسلطة المحلية  لن يتدخلا إلا في حالة طلب ذلك من طرف التجار والجمعية الممثلة لهم،إذا ما تعذرعلى التجار التفاهم فيما بينهم.

في حين استحسنت الساكنة المشروع  الذي سيكون اضافة نوعية لجمالية المدينة، كما أنه سيخلق لا محال فرص شغل سيستفيد منها أبناء المنطقةنظرا لتوفر المركب على مرافق متعددة.


عن freerif

شاهد أيضاً

حجز أزيد من 52 ألف أورو غير مصرح بها بميناء طنجة المتوسط

متابعة: أفاد مصدر جمركي بأن عناصر الجمارك العاملة بميناء طنجة المتوسط تمكنت، مساء الاثنين، من …

استحقاق 8 شتنبر: الأحزاب التقليدية تفرض نفسها في المشهد السياسي بالحسيمة

متابعة أبرزت نتائج اقتراع ثامن شتنبر الجاري بالحسيمة الثلاثي (الجهوي والجماعي والتشريعي) بروزا لافتا للأحزاب …

حصيلة اليوم الإثنين بالحسيمة: 6 إصابات جديدة بفيروس كورونا و 4 حالات وفاة جديدة

متابعة كشفت وزارة الصحة، اليوم الاثنين، تسجيل 917 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس “كورونا” خلال الـ24 …

الحسيمة: تعبئة وانخراط مستمران لتأمين عملية تلقيح التلاميذ ضد كوفيد 19

متابعة: تتواصل تعبئة وانخراط مختلف الفاعلين والمتدخلين بإقليم الحسيمة لضمان مرور عملية تلقيح التلميذات والتلاميذ …

4 تعليقات

  1. اية اعادة هكلة امزورن تتحدثون عنها الفوصى التي تعيشها المدينة من خلال عرص الاسماك في وسط المدينة لبيعها بالتقسيط امام انظار الباشا الذي اصبح غير مبال بما يحدث من فوصى على جميع المستويات او تحدثون لما حدث لساحة 24 فبراير من الاحتلال الغير القانوني من طرف الباعة المتجولون ام تتحدث عن تقاعس رئيس المجلس في حل مشاكل الساكنة حيث العديد لازال لايتوفر على الربط الكهربائي بسبب عدم تواجد محطات الربط الكهربائي وبالخصوص حي الثانوي 2 قرب اعدادي القدس ام تحدث عن غياب الامن من طرف جهاز الشرطة حيث لايتواجد في وسط المدينة لتنظيم حركة المرور وتحرير الارصفة من الاحتلال .
    اية هيكلة تتحدثون عنها انها فضائخ بالجملة.

  2. mazid min ta2alo9 freerif

  3. ولد إمزوران

    الإشكال في كيفية التوزيع وربما سنرى ما رأينه في تجرئة الهدى وكيف تم تقسيمها والإستفاد منها

  4. احمد محمد

    من اين حصلت على المعطيات بأخي رضوان فالمشروع فكرة المجلس السابق هو من صادق على مقرر القرض فقط المجلس الحالي ادخل تعديل على التصميم وهذه حقيقة يعرفها الجميع اما في ما يتعلق طرقة الاستفادة فبعيدا عن ديماغوجية الرئيس وبلطجية المجلس فالمركب بني لفائدة تجار السوق اليومي لانه غير صالح وكذا خلق ساحة عمومية كما ان قانون الكراء واضح فالتجار لهم عقد كراء مع البلدية فلا داعي لاضهار المشروع كانه صدقة من المجلس فالمشروع موله المجلس بالقرض بالفائدة كبيرة لايعلمها الا الرئيس ونحن عامة الساكنة سنؤدي ذالك فلنعلم ان مال الجماعة هو مال عمومي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *